أنت

في حياتي كلها أتوقع أن تكوني بذرة الضوء التي لا أدري كيف تنمو بداخلي لتنير اليوم، لكن أثرك أعجز ـ لازلت ـ عن التعبير عنه **** ، ولكنكِ تفرحين، وها أسنـانك تظهر .. ف تبتسمين :) وتطلع الشمس، هذه المرة ليس عنِّي بل عن جميل مرورك كلما حدث ... أمــــــــانـــــة عليكو أي حد يعدِّي هنا يترك تعليقًا .. ليستمر النور :)

الثلاثاء، 31 ديسمبر، 2013

لأنه ـ كما تعلم ـ لسّه الدنيا بخير ..

برافو عليك
 أخيرًا اتعلمت .. وبتحاول دلوقتي تتأقلم، 

 تمام ..
 الورد مثلاً .. بيجرح 

 الشمس .. ما بتدفيش ف الصيف، 
 وما بتطلعش أصلاً ف الشتا
التلج .. ممكن نكسره بلوحين قزاز ..
 المفروض إن الروح اللي ترفض تتعامل مع قوانين الناس والطبيعة ..تعلق نفسها م البلكونة 
 عشان الناس تشوف جسد شفاف بيطلع منها 
.
 خلاص، البحر مابيعديش مراكب، 
 والجثث دي مهما كترت 
أول ما توصل الشط 
المفترض يتعمل لها احتفال كبير، 
ماعادش فارق مين عروسة النيل، 
 دلوقتي كل النيل عرايس، 
 والمشاهد دي لازم الناس تتعود عليها 
زي طلعة كل شمس، 
 مش هقول زي الغروب 
المشهد واقعي جدًا، وحقيقي 
 يعني مفيش داعي لاصطحاب أي آهات، أو دموع، أو حزن، 
وفَّر اللي تعرفه، للي ما تعرفهوش 
..
 وقف كما أنت 
 لا حاجة لجسدك المفتول هذا إلى العكازات ..
 خض الحرب، واسقط في المعركة، 
 مثخنًا بجراحك 
.
 أكرم لك من إنك تفضل كده تعد، 
 كام رصاصة صابت، وكام عيار فلت ..
 ما نتاش ف اختبار لدقات القلب، ولا قوة الطلقات 
..
مش محتاج غير إنك تتعرَّف ع الموقف الحاصل 
وتفرح له، عشان هتاخده تشيله .. بالراحة، وتحطه جنب اصحابه، تخيَّل بقى قد إيه، هيكون متونِّس .. وسعيد 
.
 

هناك تعليق واحد:

shaimaa samir يقول...

هى ازاى عجبتنى اوى كده فعلا ،
كل سنة وانت طيب يا ابراهيم

Ratings by outbrain