أنت

في حياتي كلها أتوقع أن تكوني بذرة الضوء التي لا أدري كيف تنمو بداخلي لتنير اليوم، لكن أثرك أعجز ـ لازلت ـ عن التعبير عنه **** ، ولكنكِ تفرحين، وها أسنـانك تظهر .. ف تبتسمين :) وتطلع الشمس، هذه المرة ليس عنِّي بل عن جميل مرورك كلما حدث ... أمــــــــانـــــة عليكو أي حد يعدِّي هنا يترك تعليقًا .. ليستمر النور :)

الأربعاء، 27 أبريل، 2011

المـفـــاجــأة ..

هذه المرة لم أفكر في الأمر كثيرًا

لم أفكِّر فيـكِ كثيرًا

لم أفكِّر أصلاً!

.

.

هل يمكن أن يحدث أمـرٌ كهذا بهذه البساطة/ السهولة؟!!

مفاجأة!

كـ طردِ بريدي .. على باب منزلك!

وردة ملقاة على مكتبك .. مثلاً ... بغير توقع ولا توقيع!

.

أفكَّر في الكلام .. ووقعه وتأثيره!

لمن أكتب إذا كنتِ لن تقرأيه!

إذًا أرسله لكِ

ولتروقك المفاجأة في البداية ...

ثم تناقشينِ .. في التفاصيل .. : )

.

ممممممممممم

.

.

كيف يمكن الآن أن تصلك مفاجأة مثلاً في عصر التكنولوجيا والانترنت، إلا من خلال رسالة عبر بريدك الالكتروني ...

المشكلة أنـكِ في الغالب ستكونين قد كشفت عنها الآن!

كلماتي الــ ... كـ كل الكلمات .... كأي .. كلمات ... هل تأخذك حقًا من عالمك؟؟؟

هل تزرعكِ في عالمي؟!

.

من مفارقات زماني أن رسالة قد تبدأ علاقة، ورسالة قد تنهيها أيضًا ..

رسالة كلغمٍ لا أعلم كيف تتفجَّر في وجهي!

عزائي الوحيد أني لم أكن أنوي إلا خيرًا ....

ولتذهب الدنيا نفسها إلى الجحيم!

نعود إليكِ هنــــــــــا : )

ما رأيك في هذه المفاجأة؟

تذكرت الآن ذلك الـ كتـــــاب : )


هناك تعليقان (2):

رضوى يقول...

كتـــــــــــــــــاب
أنا
أنا
أنا
عايزاه

غير معرف يقول...

ربما

Ratings by outbrain