أنت

في حياتي كلها أتوقع أن تكوني بذرة الضوء التي لا أدري كيف تنمو بداخلي لتنير اليوم، لكن أثرك أعجز ـ لازلت ـ عن التعبير عنه **** ، ولكنكِ تفرحين، وها أسنـانك تظهر .. ف تبتسمين :) وتطلع الشمس، هذه المرة ليس عنِّي بل عن جميل مرورك كلما حدث ... أمــــــــانـــــة عليكو أي حد يعدِّي هنا يترك تعليقًا .. ليستمر النور :)

الاثنين، 21 يوليو، 2014

البحر والمراكب

لا يمكن طبعًا، غير صحيح أبدًا، يكاد يكون مستحيلاً
 لا يتوه الدليل، ولا يقع في الحيرة الواثق المطمئن!
.
 لا تصدقي كل ناعق، ولاكل خطاب وكل كلمة!
 هناك بديهيات معتادة ألفناها منذ النعومة، لايجوز للخشونة ولا التكلِّس أن تقضي عليها بجرة قلم!
هناك حقائق مهما غابت أو اختفت لحوادث عارضة فإنها قائمة وثابتة!
 دعكِ من هذا كله
 فإنها مرحلة عابرة، فترة مهما طالت ستنقضي، أيام مهما تشابهت مولٍّية!
آتِ هنا فأخبركِ وأحكي لكِ عمَّا تعرفين، وتحكي لي وتخبريني بسهولة عمّا تعرفتِ عليه  لا ما سمعتِ عنه، السماع ليس يقينًا ولا القراءة، أود أن أعرف ما عرفتيه بنفسك، ما شاهدتيه بعينيكِ ما شعرتِ به بينك وبين نفسك وبينك وبيني وبينك وبين الناس...
....
 قد لا يكون عندي ما أخبركِ به، ولكن أود أن أؤكد أن الدليل لا يتوه، وأن المطمئن لا يحار، وأن أي أعراضٍ عابرة هي إلى زوال، مهما بدا لي ولكِ وللناس ثباتها واستقرارها ورسوخها!
 ليست الأصل أبدًا ولا الأساس!
الأساس هناك في جذر التربة البعيد لا يمسه أحد ولا يقربه
 وحيدٌ مثلي،  حتى وإن امتدت إليه بعض "الجذور" التي تصل بالأصل ..
.
هذا كله ليس كلامًا، ولا جمل مترابطة، ولا ما أفضي به إليكِ عادة،
 هذا مجرَّد فتح لباب الكلام علَّ عاصفة من الأحاديث والحكايات تنهمر ولا تهدأ!
..



هناك تعليق واحد:

rose rouge يقول...

روووووووووووووووعه

Ratings by outbrain