أنت

في حياتي كلها أتوقع أن تكوني بذرة الضوء التي لا أدري كيف تنمو بداخلي لتنير اليوم، لكن أثرك أعجز ـ لازلت ـ عن التعبير عنه **** ، ولكنكِ تفرحين، وها أسنـانك تظهر .. ف تبتسمين :) وتطلع الشمس، هذه المرة ليس عنِّي بل عن جميل مرورك كلما حدث ... أمــــــــانـــــة عليكو أي حد يعدِّي هنا يترك تعليقًا .. ليستمر النور :)

الأربعاء، 25 أغسطس، 2010

ساسكوتشيلاس باتيبي*

* أنــــا أفتــقدكِ (بالأوكرانية) ..

هكذا نجحت في استحضارك أخيرا، كما تفعلين معي دائما، وكسرت بك حالة صيامي ال كانت منذ بدأ الشهر عن الطعام نهارا والكتابة نهارا وليلا!!
‏.
هكذا عدتِ إذًا . . كماتعودين دائما . . مع كلمة . . تختصر مسافات شوقي، وأعبر بها إليك مباشرة، وكأني كنت تائها في بحرك المتلاطم الكلمات . .تغرقيني . . مستغلة حالة "المشاهدة" التي تلبستني منذ بدأ الشهر، فصرت لا أنا أنا، ولا ما أفعله صادر عني!

كما كتبت لك في رسالتي السابقة، نكتفي بحالة المستقبل لكل الأفعال(كعابرين في كلام عـابر)، نود لو تمكنَّا من المشاركة والفعالية ولكن شيئا من ذلك لا يحدث أبدا!!

هناك تعليقان (2):

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

وهذه ـ كما تعلمين ـ لا تسواي في حضورك شيء!
هي فقط ـ كثيراتٍ غيرهاـ مجرد تسجيل افتـقاد وتوثيق لحـالة!
عجزت حروفي عن التراص أمـامك، وانتهى الأمر!
خجلت ربما، خـافت ..يجوز!
ولكنها لاتموت أبـدًا

سيعيدهـا حضورك المـــارد

دمتِ لي أيـامًا من السـعـادة الخـالـصـة

Shimaa Gamal يقول...

أنا بس جاية أسلم و أسجل شكرى الدائم على الصباحات الكثير المضبوطة فى زمن تعز فيه الكلمة اللى تبل الريق

يسعد أيامك

Ratings by outbrain