أنت

في حياتي كلها أتوقع أن تكوني بذرة الضوء التي لا أدري كيف تنمو بداخلي لتنير اليوم، لكن أثرك أعجز ـ لازلت ـ عن التعبير عنه **** ، ولكنكِ تفرحين، وها أسنـانك تظهر .. ف تبتسمين :) وتطلع الشمس، هذه المرة ليس عنِّي بل عن جميل مرورك كلما حدث ... أمــــــــانـــــة عليكو أي حد يعدِّي هنا يترك تعليقًا .. ليستمر النور :)

السبت، 9 أبريل، 2016

مما جاء في مدح اللحظة العابرة، وذمِ ما سواها!


.
 منذ فترة ليست قصيرة، وأهم دروس الحياة يمكن إيجازها في "الإمساك باللحظة"
 منذ فترة وتم اختزال الفرح والسعادة لتلك اللحظات الموجزة جدًا جدًا، التي يمكنها ألا تتجاوز الساعة الواحدة أو عددًا من الدقائق!
 منذ فترة، وكل ما نفعله أن نرصدها ونصفها على أملٍ أن تمتد وتستطيل!
.
لأسجل الآن، أني قالبت صديقتي مصادفةً، صديقتي التي لو تواعدنا لاختلفنا (كما يحدث كل مرة) في ميعاد ..
بالمناسبة، أحب أن أسجل أيضًا أن "القاهرة" مكان مثالي لكي لا يلتقي الأصدقاء .. أبدًا!
.
أسجل أيضًا، أني قرأت "مسودة" رواية لصديقة، ولم تعجبني! ولم يضايقها أنها لم تعجبني، بل شكرتني لأني صارحتها برأيي ذاك J
.

 بين هاتين الملاحظتين، أود أن أكتب كلامًا وتفاصيلاً كثيرة .. 
.


أسجل أني أود أن أعود للكتابة الحرّة هنا كل يوم، ولا أعرف لذلك سبيلاَ !! 

هناك 3 تعليقات:

Carol يقول...

ايوه اكتب هنا كل يوم دي هاتكون لحظات من السعادة العابرة :)

candy يقول...

وأنا أيضا في انتظار الكتابة التدوينية اليومية :)

إبـراهيم ... يقول...

كارول وكارولين :)

ممتنٌ جدًا
.
سأحاول

Ratings by outbrain