أنت

في حياتي كلها أتوقع أن تكوني بذرة الضوء التي لا أدري كيف تنمو بداخلي لتنير اليوم، لكن أثرك أعجز ـ لازلت ـ عن التعبير عنه **** ، ولكنكِ تفرحين، وها أسنـانك تظهر .. ف تبتسمين :) وتطلع الشمس، هذه المرة ليس عنِّي بل عن جميل مرورك كلما حدث ... أمــــــــانـــــة عليكو أي حد يعدِّي هنا يترك تعليقًا .. ليستمر النور :)

الأحد، 3 يونيو، 2007

هتقروا ع الكمبيوتر ، يعني هتقروا .. ع الكمبيوتر



انهاردة، كمان سنة، سنتين ، عشرين... ع الجهاز العادي ، اللاب توب ، الكمبيوتر المحمول ، لامؤاخذة يعني ، ماهو من كام سنة ( وعشنا الأيام دي كويس قوووي ) ماكانش حد يتصور، ولا يتخيل إنـك ممكن تتكلم ف التليفون في أي مكان ( لامؤاخذة يعني ) ولمدة طويلة ، وزي ما انتا عاوز !! ... التكنولوجيا مرعبة ، وهتوريكو اللي عمركو ما شفتوه !!! . . .
أنا عارف إنها لسـه لغاية دلوقتي ما اخترعتش الجهاز اللي بيدخل المعلومات على جوه مباشـرة ، بس بعيدًا عن المواضيع دي يبقى إن ....
المكتبة الإلكترونية هيا المستقبل . . . ! ! ا
لا تزال حميمية الكتاب المقروء/ الممسوك مسيطرة على عقولنا نحن الذين تعلمنا القراءة والكتابة بالورقة والقلم ، ولكن هل تعتقدون أن أحفادنا ( أو أحفادكم يعني ) سيكون عندهم مثل هذه " الأدوات" !! . .. . ا
الكمبيوتر يغزو ... بصدق ، وفعالية غير متصورة . . . ، الآن تقاس مهارة الإنسان بعدد الكلمات التي يطبعها على لوحـة المفاتيح، وليس بحسن خطه ! ... والغريبة إن كلهم خطهم حلو ع الكمبيوتـر جدًا ! ، إذًا فما الذي يحوجهم إلى الكتابة بالورقة والقلم ! ...ا
مـرة أخرى أنا لا أفترض الانقراض ، في الموضوع الذي طرحته سابقًا (جدًا) لو تذكرون ((النشر الالكتروني))ا
جاء رد صديقي العدوي محكمًا تقريبًا، حينما قارن بين انتشار الكتاب الإلكتروني ، والأغاني اللإلكترونية ـ إن صح التعبير، وأعتقد أنه لا يصح ـ وطرح حسام تساؤلاً عن جدوى هذا الانتشار للكتاب، ورددت عليه أنا في حينها أن المسألة تحد من تحكم/سيطرة الناشر ، ولا تعرقل الكاتب / المبدع بحـال . . . .... ا

.
أقول هذا كلـه ، بينما أتابع (مرة أخرى، وأخرى ..) التحديث المستمر الذي يواليه موقع مكتبة المصطفى ، والذي نما إلى علمي أنه مأخوذ من مكتبة الإسكندرية ( وبجهودهم) ، مما يعني أن الأمـر سيحمل صبغة الرسمية، أقول ذلك وكلي أسى ـ كذلك ـ أني نظرت ، فلم أعد أجلس كما اعتدت قديمًا لأقرأ على الكمبيوتر ، وأقول فين إبراهيم بتاع زمان !! . . . خايف أبقى جدو قوام قوام !!! ... ا
خبرٌ آخر، وما أكثر ما تمدنا به التكنو من أخبار، يقول أن هناك برنامجًا يحول الكتب المصورة (بي دي إف) إلى ملفات وورد، وذلك بتحديد العلامة السوداء، ومقارنتها بالحروف المكتوبة ! العادية، وكتابتها من جديد ! البرنامج ده تقريبًا حقيقي مشكله، لأنه ساعتئذ هيبقى انتشار الكتب زي النار ف البطرمان !! ا
.
.
كل هـذا .. من جهـة ، ثم انتشار فكـرة النشر الإلكتروني عند عدد لا بأس به من الكتاب في الجيلين الحالي والسابق ، أمر يوحي بأن الموضوع سيتخذ ـ وقريبًا جـدًا ـ خطوات متقدمة، أقول ذلك تعليقًا على ما رأيته من نشر روائي ستيني كبير ، لا أعتقد أن علاقته بالإنترنت على هذه الدرجة الكبيرة التي تجعله ينشر روايته الجديدة على الإنترنت قبل ـ حتى ـ أن تراها المكتبات المصرية !! أتحدث عن صنع الله إبراهيم ، وروايته ( التلصص) تحديدًا ، والتي تم نشرها لموافقته ، وبصيغة شبه رسمية على الإنترنت ، قبل أن توجد في المكتبات ! ، وكذلك فعل الروائي " محمد البساطي" مع روايته الجديدة جـوع .... مما يشير إلى أنهم أدركوا .. ولو أخيرًا أهمية ، وجدوى هذا النوع من الإنتشـار .... ، وإذا كان (الكبار) قـد فعلوا ذلك ( في مجال الرواية تحديدًا) فإن الجيل الأصغر قد سبقهم ، ولا شـك ، فهاهي صفاء النجار تنشر روايتها "مسلسلة" في موقع دروب ، وهي رواية ( استقالة ملك الموت) ، وكذلك فعل محمد صلاح العزب عندما نشر روايته ( سـرداب طويل يجبرك سقفه على الإنحناء) في موقع كتب عربية مجانًا ، وسبقهم جميعًا محمد حسن علوان ( حد فاكر الإسم ده)!اا .....ا
.
.
وإذا كان هـذا الأمر قد انتشر بالنسبة للرواية ، فغني عن الذكر أن العديد من المفكرين اليوم يمتلكون مواقع شخصية عليها عدد من مؤلفاتهم ، أذكر من ذلك موقع د.يحيى الرخاوي، و د.عبد الوهاب المسيري ( الذي كانت موسوعته عن اليهود واليهودية أول الموسوعات انتشارًا على الإنترنت) و كذلك جمال البنـا ، و محمد عابد الجابري ،،، و .. آخـرون ..
كل المؤشـرات أمامي تقول أن المستقبل للقراءة الإلكترونية .......... وبقوة .. ويجب أن نلحق بهـذا الركب، ياللا بسررررررررررررعـة ... الآن .. اعتنوا بالروابــط :) ا

هناك 33 تعليقًا:

ساعه الغروب يقول...

السلام عليكم؟؟
ازيك يا ابراهيم ؟؟

الا ابقى طمنا عليك

:)

ندخهل فى الجد باه

بص يا سيدى

مع احترامى الشديد ليك ولكل راى ممكن يقول انى برفض التطور

الا انى ما اعتقدش انى ممكن فى يوم اتخلى عن الكتاب او الورقه والقلم

انا ما اعرفش اقرا كتاب الا لما اعمل فيع لعى تاريخ او شخصيه مهمه قابلتنى جواه او حتى راى شخصى للكاتب اتفقت معاه فيه

اما اللى بقراه على النت مهما كان بجد بيجذبنى فكريا الا انى برضو مش بعرف احتفظ بيه لمده طويله فى بالى

وبعديت وقت ما احب ارجعله بلاقى صعوبه مقارنه يعنى بانه الكتاب دايما بيبقى اقرب وتحت ايدى اكتر

يمكن دا يكون من وجهه نظرى انا بس

بس انا حبيبت انى اوضحهها

شكرا ليك

البوست فعلا كان محتاج انه حد يشير اليه
وبالرغم من اختلافى الشديد مكعاك فيه الا انه للاسف كله صحيح

شكرا ليك

:)

sara... يقول...

ايوه صح
للاسف
انا جالى تقوقع واتعميت والله
يلا فداء للثقافه

The Alien يقول...

أنا بالنسبالي لا غني عن الكتاب
بس دا ميمنعش إني بقرا متير علي الكمبيوتر
فيه حاجات كتير مش بقدر أجيبها وبلاقي منها نسخ إلكترونية
والحكاية دي بعملها دايما مع الكتب الغالية

الأيام اللي جاية واﻷجيال القادمة
محدش عارف الوضع هيبقي إزاي
وأنا معاك فإنه غالبا الموضوع هيبقي كلكتروني

تحياتي

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

رضوى : ... وعليكم السلااااام ورحمة الله ...
أنا تماتم الحمد لله ، إزيك إنتي :)

رأيـك على عيني وراااسي يا فندم ،،،، بس ابقي تعالي قابليني كمان 10 سنين ، من غير تكنولوجيا مكتوبة .....


تحياااااااااتي
*************

Jasmine يقول...

ازيك يا ابراهيم؟
كل من الاختيارين له ميزة و عيب..
بالنسبة للكتاب الحقيقى فهو لا غنى عنه و اعتقد ان كلنا بنحبه اكتر ده غير انه القراءة العادية مريحة اكتر بمرااحل من الكمبيوتر..و ع الاصل دوّر
لكن هناك مشكلة عدم توفره احيانا كثيرة لأنك قد تبحث عن كتاب معين فى اكثر من مكتبة و لا تجده فضلا عن ارتفاع الأسعار و مساحة مكتبتك المحدودة(مهما كانت ضخمة)لأنه ممكن مثلا 5 مجلدات ضخمة تحتل رف بأكمله فى حين انها لا تأخذ اكثر من بضع (ميجات) على الكمبيوتر..
أما بالنسبة للكتاب الالكترونى فعيبه الرئيسى انه القراءة على الكمبيوتر متعبة الى اقصى الحدود لكن الميزة الأساسية انك تقدر تجمع ثروة من الكتب القيمة على سى دى مثلا..الموضوع فعلا رائع..
ده غير ان فيه كتب ماكنتش تتخيل انك تقدر تجيبها و لو عملت ايه و بمجرد دخولك على الجوجل و تصفح المواقع تقدر تجيبها بسهولة..ميزة جبارة فعلا..
و كمان سهولة التداول..قبل كده لو صاحبك عايز منك كتاب تديهوله بس تحلفه 100 يمين انه مايبهدلوش و و و ::D:D انما دلوقتى تبعتهوله و ماحدش خسران حاجة :D
انا اعتقد ان بمقارنة الميزات و العيوب للجانبيبن,الكتاب الاكترونى يكسب طبعا.. لكن كالعادة مع كل وسائل التكنولوجيا يظل لدينا الحنين للشكل الاصلى التقليدى اللى هو الكتاب العادى و انا متأكدة انه لن ينقرض ابدا..
انت فعلا اثرت موضوع رائع و مهم يا ابراهيم فى البوست ده لكن انا عايزة اسأل سؤال فى غاية الأهمية و ياريت يا جماعة كله يدلى بدلوه..
فيه كتب كتييييييييييييير من الكتب الالكترونية المتداولة تخالف حقوق النشر..بمعنى انها غير قانونية..لأنها ببساطة تعتبر سرقة لحق الكاتب و الناشر..و لا رأيكوا ايه؟؟

باسم يقول...

موضوع فعلا مهم يا جدو إبراهيم
بس ليه بقولك جدو عشان موضوع الـ text bridge
بقى حاجة أثرية.يا راجل ده كان جاي هدية مع برامج السكنر من يجي سبع سنين
وطبعا مش هكرر إن القراية المتع هيا الورقية لكن غصبن عننا بنقرا الكتروني

المهم هي المواضيع المتعلقة بحقوق المؤلف
إذا كانت شركات البرمجة مش عارفة تحمي برامجها.
فهل ده معناه إن المؤلف الإلكتروني(جديدة دي
هيشتغل مجاني؟
لأن كل الأمثلة اللي ضربتها لناس نزلت كتبها مجانا
وعلى فكرة اللينك بتاع "سقف الكفاية"ومكتبة المصطفى مش شغالين
فياريت تجددهم لأني عاوز أقرا الرواية دي بسبب كلامك

Yasser يقول...

تصدق يا ابراهيم

انا لو حرقو كتب الكرة الارضية كلها او رموها في المحيط الهادي عشان يعملو كوبري بين لندن ونيو يورك مش هاقرى من ع الكومبيوتر برضو
هاقعد سنتين احوش واشتري برنتر حجم عائلي واقعد اطبع في الكتب من الكومبيوتر

Heba Al_Menshawy يقول...

زي ما قلت فعلا المؤشرات كلها بتقول ان المستقبل للقراءة الالكترونية وموضوع الكتب .. وحكاية ان ينزل الواحد مخصوص علشان يشتري كتاب عايز يقراه هتندثر ...
رغم كدا فالمتعة الحقيقية انك تقرا من كتاب في ايدك .. بالعكس القراءة من على الكومبيوتر مفهاش اي متعة غير وجع العين والصداع وخصوصا لو مركز في الحاجة دي دا غير انك بتحس في الآخر انك مطلعتش باللي كان ممكن تطلع بيه لو ماسك الكتاب وبتقرا منه... ورغم دا غالبا دلوقتي بقينا بنعتمد على القراءة الالكترونية .. جايز كمان لانها اسرع في انك توصل للمعلومة بسهولة وبتكلفة اقل
لكن اعتقد ان الاجيال الجاية هتفتقد متعة القراءة الفعلية لما تنتشر عادة القراءة الالكترونية ... ما كل ما الدنيا بتتقدم حاجات كتير في حياتنا للاسف بتفقد متعتها ولذتها
............
ملحوظة : البوست اللي قبل دا بجد مفهمتش منه اي حاجة .. تهت بس
اعتقد العيب مني
:D
.............
تحياتي
:)

ملكة يقول...

عندي كتب متلتلة على الجهاز
ومبفكرش اقراها الا لو للشديد الأوي يعني
يابني ده عشان اذاكر خمسين ورقة بس لازم اطبعهم وافضل مذلولة للطابعة اللعينة لحد ما تجود عليا بيهم
تقوم تقول لي اقرا ع الكمبيوتر؟
محصلتش غير مرتين
ومش هتتكرر تاني
وبعدين مش بالغزم بقى

البتاع يقول...

لا والف لا
لا للقراية من على الكمبايوتر
نعم لريحة الورق
وياحبذا لو كان ورق اصفر

الا صحيح ياهيما
انت فين عالمسنجرررررر؟؟؟

العواف عليك بقى

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

ســارة الفناااانـة الجميلة : سلامتك يا ستي ألف سلاااامـــة ،،، صدقيني بعد شوية هيظبطوا المشاكل دي كلها ،،،، انتظري مني موضوعًا لكِ
******************

بشوي : منورني على طوووول ، ابدأ بقى مرن نفسك تدريجيًا ، احسبه مدونة ، واقعد اقرا فيه ، عشان ما يبقوش يقولا لك ما بتقراش ليه يا جدووو

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

جاسمين : يااااااااااه إنتي لسه عايشة ، أول ما شفت اسمك ،،، الحقيقة استغرااااا... ، دخلت مدونتك ، افتكرت إني عديت عليها من ييجي شهر فات، ولا سنـة ............
حمد لله ع الساااامـة إذن ، و .. تحت هنـــا
أما سؤالك ، فهو حيوي ، وصحيح جدًا ،،، والجميل إني كنت بنزل الكتب من مكتبة المصطفى ( ربنا يقومها بالسلاااامـة) ، والكتاب يكون مكتوب عليه جميع حقوق النشر محفوظة، والكلام ده كلللله .... بس إنتي لو كنتي عديتي على موضوعي عن النشر الإلكتروني اللي قبل كده ، كنتي هتعرفي إني ف الأصـل فرحان ف دور النشـر الاستغلاليين اللي بيغلوا أسعار الكتب دول ، وإني أرى إن طريقة زي النشر الإلكتروني دي ممكن تخليهم يحترموا نفسهم ، ويتلموا شوية ......

نورتيني يا جاسمين ، وإبقي خلينا نشوووفــــك ،،،، أنا وعنيا

تحياااااااتي

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

المغمور الجميل باسم :
اسمح لي ف البدء أهني نفسي بأول تعليق / تشريف ليك لمدونتي ، وبعدين يا عم التكنولوجي ( يعني التكنولوجي ابن أخوك) أنا ما جيتبش سكانر، ولا أعرف الألف من الكيبورد ،،،، ما عليـنــا
أم هند ،،،، قصدي المهم ، إن موضوع حقوق المؤلف ( ومفيش حاجة اسمها مؤلف الكتروني بالممناسبة) محفوظة لإبداعه، و الجدير بالذكر في هذا الصدد (( والله كنت ناوي أكتب الكلام ده ف الموضوع ، أو المفروض إني كتبته ف الموضوع بتاع قبل كده ، ما تركزوا معايا بقى شوية))
المفروض إن المبدع/ المؤلف لا يتضرر أبدًا من موضوع النشر ده، بلعكس المبدع الحقيقي سيسعده جـدًا هذا الأمر
والحرامية ف كل مكان :):)

سقف الكفاية ... هجيبها لك إن شاااء الله ،،، تحياااااااتي

وشكرًا لحضورك ، وإثرائك الموضوع

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

بااااشمهندز ياااسـر ... يعني أبو التكنولوجيا كلها .... طب غيرك يقول الكـلام ده يا معلم !!!

تعلالي بعد 20 سنـة ،،، و أنا أفرمت لك الويندوز، وأنزل لك وينوز إل جي


نورتني ، وإيه الغيبة الطوييييييييلة دي يا واد ؟؟؟؟؟

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

هبة لغااااية دلوقتي مش قادرين نفهم الفرق بين اجيال القادمة ، والسابقة ، عمومًا ما علينا ،،،، أنا على فكـرة قلت إني بقالي كثيييير ما ققرتش ع الكمبو، بس ده لا ينفي إن المستقبل هيكون كده ،،،، وبعدين أنا بدي أفهم ، محدش خد باله م الصور اللي أنا جايبها ليه ،،، دي كمبيوترات بكرة ( مش المستقبل) ،،،، و دي اللي هتخليكم تقروا من ع الكمبيوتر
**********************
منوراني على طووول يا هبة ، أما بخصوص البوست (( قلنا اسمه الموضوع)) اللي فات ، فأنا أأكد لك إنك فهمتي منه على الأقل ( حادة ، هوا جايز توهـك ف الآخـر ( كعادتي) بس على الأقل عرفتي إني كاتب تدوينة كـسر ، و إني كنت بكتب 12 موضوع ف الشهر ، وإني جبت مشمش وحوح ........ إلخ ، إلخ ،،، هـوا بس المشكلة ( فيما بدا لي) محاولاتنا المستمرة لمنطقة الأشياء، وربط السابق باللاحق بطريقة علمية بحتة، رغم أن حياتنا تسير هـ ـ ـ كـذا !!! ... يعني أنا مش بكتب 1+!= 15 ،،، و إنما 1+ 1.5، تقترب في الشبه من أن تكون 15 ،،، ولا إيه ...................
طولت عليكي ، ثم إعتبريه برضووو عقاب لتأخرك/غيابك / أي حاجة وحشة عملتيها ف حياتك ، أو شفتي حد عملها وسكتتي ، أو حسيتي إن حدعملها وفوتتي له ، أو ..... كده يعني !

أخف دم يقول...

برضه ياإبراهيم مفيش فايدة .. الكتاب هيفضل طول عمره له رونق خاص ومتعة خاصة .. ممكن تقول ان النت والكمبيوتر أثر على وقت الشخص معدش بيقرا .. إنما لو حب يقرا أكيد هيقرا كتاب ..
تحياتى
وطمنا عليك يا عم

محمد العدوي يقول...

المهم تبقى قراية بمعانيها .

يعني تغطي القراءة للمعرفة والدراسة والتسلية . . يعني الورق في حد ذاته وسيلة قبلها كان فيه عظم وجلود . والطباعة كانت نسخ .. يعني امتلاك كتاب زي اكتلاك اسطوانة ما دام سيفي بالغرض أو يقاربه في جهة ليفوقه في جهات .


وطبيعي الحميمية والالفة بتيجي بالعشرة يا بنتي يعني هتحبيه مع الوقت .. وان محصلش اهو الكتاب الوقي موجود هيروح فين ..

وجع دماغ يقول...

والله يا أبراهيم
انا مرتبط جدا بالكتاب شكله ومنظره ورائحته
وملمس الصفحات سواء قديمة أوجديدة
لن نستطيع منع تطور الحياة
سيكون للنشر الألكترونى وضعه ولكن الكتاب لن يتنازل عن عرشه
خصوصا أن القراءة من الكمبيوتر لفترة طويلة تفتقد التركيز والأستغراق فى المعنى وتجهد العين
لما نشوف!!!

micheal يقول...

العصر القادم حيكون العصر الالكتروني بكل المقاييس و كفايه أنك ممكن تكون بتتكلن في تليفونك و في نفس الوقت شايف اللي بتكلمه كأنه قدامك حتي و لو كان في بلد تاني
و بعدين يا هيما متنساش كمان أننا عندنا الحكومه الاليكترونيه
:)
تحياتي لك

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

ملكـة ::: من شابه صديقه بمـا ظلم :) ،،، كلنـا كذلك ، لكن مسيرك تقريها ،،،،،،،،،،، ولو على سبيل التغيير

*****************

البتاع : أنا موجود على طوووول بالليل، لم تأتني إضافات جديدة !! ،،، إنتي اللي فين ، مسيرك تقري ع الكمبو ،،،، زي ما بتقري الموضوع ده كده
****************

نقطة مية يقول...

اولا شكرا على الروابط..ثانيا ممكن تلاقي في كل بيت كمبيوتر لاكن مش ممكن تلاقي في كل بيت مكتبة او حتى كتب و مادام التكنولوجيا هتخلي الناس تقرا فأهلا بها احسن ما احنا نستخدمها كعادتنا في كلام فارغ..غير انك بدل ما الواحد يلف و يحفى على كتاب بضغطة زر هيبقى عنده..
بوست مفيد
تحياتي

YOTTA يقول...

بص بأه يا استاذ ابراهيم
ماتحاولش تقنعنى ان النشر الالكترونى حتى مع انتشار اللاب توب ممكن يطغى باى حال على الكتاب
أو حميمية الكتاب
الكتاب اللى بنمسكه فى ايدنا ده
واحنا ع السرير
او فى الميكروباص
و احيانا فى المحاضرة

الكتاب اللى بنقلب صفحاته
ونعلم ع الصفحة اللى وقفنا عليها
اللى احيانا كل ما يبقى قديم
وورقه اصفر ومبهدل
بيبقى أحلى و ممتع اكتر

وفى أوروبا والدول المتقدمة الناس لسة بتقرا الكتب فى وسائل المواصلات
تلاقى واحد فى ايده لاب توب و ف ايده التانية كتاب بيقراه(اسالنى انا لفة أوروبا أوتوبيس أوتوبيس)

طب ما التليفزيون ظهر بقاله *$#*/؟ سنة بس لسه فيه ناس زيى بتسمع الراديو
غير ان المقارنة هنا مش عادلة وفى صالح الكتاب (يمكن التليفزيون حاجة متطورة اكتر من الراديو او ممتع اكتر منه) لكن الكتاب هو الاصل اما تخزينة ع الكمبيوتر فممكن يفيد فى سهولة التخزين توفير المكان يعنى، او يفيد الكتاب الجداد انهم ينشروا كتاباتهم
لكن عمره ما هايديك نفس متعة القراءة

مستعدة اقولك شعر فى الكتاب
أنا مع الكتاب للنهاية

و على الناصية التانية تلاقينى برضو
ممكن اقرا ع الكمبيوتر بس لو كتاب مهم ومش لاقياه

Foxology يقول...

ازيك يا استاذ ابراهيم

متألق كالعادة وفعلا لازم نواكب الركب والا هننداس !!!

وبمناسبة النشر الأليكترونى احب اقولك ان الكتب الأجنبية المتخصصة وبالذات فى مجال علوم الحاسب هى الأوسع انتشارا فى العالم

شكرا على البوست السريع ده :)

شيماء زاهر يقول...

إزيك يا إبراهيم

موضوع جميل، أحييك عليه

النشر الإلكتروني مهم طبعا، بس في رأيي هو مش أكثر من شباك بيطل به الكاتب ع القارئ، بس حيفضل الشباك الرئيسي هو الكتاب نفسه.

تحيااتي

نهى جمـال يقول...

الكتاب هو الكتاب لا غنى عنه كورق

بصراحة القراءة بالكمبيوتر ديه فاشلة جداااااا

بالنسبة لي على الأقل فاشلة أنا عندي كتب عايزة أقراها فعلا لكن الشاشة مش مساعداني بحس بملل

لا يمكن مقاومة كتاب وحمله وقراءته فعلا


الكتاب سيظل له رونقه

darsh يقول...

تلات ارباع الوقت تقضيه على الكمبيوتر لكن أكيد في الآخر لما تيجي تقرأ بجد .. بتفتش في مكتبتك عن كتاب يشبع رغبتك الملحة في القراءة

البتاع يقول...

يازلمة
بدى اقولك شغلة
الايميل اللى عطيتنى اياه
ماانو تبعك او فيه شئ غلط
فيك تراجعه مرة تانية وتقلى عليه
اوكى؟
دير بالك عاحالك منيح
تشاااو

أحمد مختار عاشور يقول...

اشطة يا هيما يا مظبطنا
عاش
عاش
عاش
بس برضه الكتاب هو الكتاب

منة الله يقول...

ابراهيم

ادعوك للمشاركة في استفتاء

اكثر 10 مدونات تاثيرا في قرائها

عل مدونتك منهم

اليك الرابط

http://www.6ef.blogspot.com/

Rosa يقول...

عندك حق يا ابراهيم
عارف اصلا من كام يوم كنت قاعده بتكلم مع اخويا في الموضوع دا تقريبا وبقله كمان كام سنه اولادنا و احفدنا هيعودا يتريقوا علينا ويقولوا كانوا بيروحوا هم للكومبيوتر وكانوا بيقروا من الورق
كمان بعتقد ان الاطفال لما يدخلوا الحضانه مش هيعلموهم الكتابه بالقلم والورقه هيبق كاي بورد على طول.
بالنسبه للكتب الاكترونيه عندك حق والله وعايزه اقلك مرسي على كل اللينكات دي , بس برده مش عارفه لازلت افضل قراءة الروايات من الكتب , يمكن جيلنا هبفضل مايقدرش يستمتع بقراءة الكتب من الكومبيوتر و الي بعدين بقا هيختفلفوا عنا
عموما موضوع شيق وجميل واسلوبك رائع
تحياتي
:)

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

أشرف بيه توفيق، ولا ـ مجازًا ـ أخف دم : أنا الحمد لله بخير، أو((نخبركم إننا الحمد لله بخير) ، هوا اللي يحلم إنه كان ف أمسية يبقى إيه ؟؟؟ ، ما علينـا .... أشكرك على رأيم، الذي لم يراعي تغير الناس، والأجيال اللي بتكلم عليـه !!! ، وخلينا نشووووفـك ... أنا ثم عنيا :)
***************************
صديقي العزيز محمد العدوي : أهلاً بـك مجددًا ،،، هوا انتا شكلك كنت بترد على حد معين عندي ، وأنا عارف رأيك ف الموضوع بحكم كلامنـا فيه، أسعدني ـ كالعادة ـ مرورك، وما تقطعش الردود/ التعلقيات ....


تحيـة بالفالوذج
:)
****************************
وجع دماغ : أولاً نورتني بمرورك ،،، و أما رأيـك فأنا معاك إن للكتاب حميميته التي لن قنتقطع، و لكن أفكر فيما بعدنـــا .... يعني آآآه ، هنشوف


تحياااااااااااتي ، وسلامة دماغـك
**************************
مايكل باشا :
معاك ،،، طبعًا ،،،، عندنا الحكومة الإلكترونية ، و الحكومـة النظيفـة ،، منور يا باشا .............

*****************
نقطـة مية :
أولاً : عفوًا ده أقل واجب ، تخيلي إنتي أول واحدة تشكرني عليها ( مش عاوز أقول تاخد بالها ) ..... صدقيني في الجيـل التالي ،،، كل ده هيكون ممكن جدًا ....
و على رأي الحاج طرفة : ستبدي لك الأيام ما كنت مش عارفًا

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

آ آآيــــة ( و في رواية يوتااا ) منووورة يا أستـاذة و مبروك الأجازة ، زي ما قلت لك ،،،، و شكلك أصلاً مشفتيش الأجهزة اللي أنا حاطط صورها، وهي التي تُحمل في كل مكان أصلاً ،،،، بس برضووو الفكـرة مش فيكي ، ولا يمكن ف أولادك ،،،، لكن أكيييييييييد الأحفاد هيكون ليهم رأي تاني

وابقي فكريني ،،، و أفجرك :)
**********************

فوكسولجي باشا : أولاً ربنا يكرمك على كلامك الحلو ، و الفاهم للموضوع ، وأكيد برامج و كتب الحاسب الأكثر انتشارًا ، يليها كتب التنمية البشرية و الإدارية ...................... ، بس اللي ما فاهموهوش : كيف يكون الموضوع ( قلت لو حد قال بوست هقطع كي بورده) سريعًا ؟؟؟؟؟
منورني

********************
شيماء زاهر :
نورتي أخييييييرًا .... سعيد بمرورك جدًا ، وأحب أقول لك إن الشباك ده ممكن يبقى باب ، وبيت بحاله

تحياااااااااتتي

غير معرف يقول...

情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品

情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品

Ratings by outbrain