أنت

في حياتي كلها أتوقع أن تكوني بذرة الضوء التي لا أدري كيف تنمو بداخلي لتنير اليوم، لكن أثرك أعجز ـ لازلت ـ عن التعبير عنه **** ، ولكنكِ تفرحين، وها أسنـانك تظهر .. ف تبتسمين :) وتطلع الشمس، هذه المرة ليس عنِّي بل عن جميل مرورك كلما حدث ... أمــــــــانـــــة عليكو أي حد يعدِّي هنا يترك تعليقًا .. ليستمر النور :)

الأحد، 13 يونيو، 2010

قص . . أثر

بين ما نحكيه ونكتب عنه مسافة أتمنى لو استطعت أن أجتازها . . .
ولو إليك!
‏.
اليوم . . يلح علي بشدة . .
هذه الأيام إن شئت الدقة . . .
خاطر "الأثر"!

أصارحك أني سمعت عن "السحر" -ربما كغيري- أكثر مما لاحظته في حياتي . . .
إحم!

‏.
. أقصد السحر الحلال . . لا تسيئي الظن بي!

نعم . .
كنت كلما افتقدت آثارك الآخذة في الغياب . . شغلني "أثرك" . . .
‏.
‏.
ذلك البالغ الغموض ال تلقينه ك تميمة للروح . .

فترنو إليك . .

وتشرإب . . ولا تلبث أن تهدأ!

لازلت منزعجا -بالمناسبة- بالأفكار التي لاتجد إلا إليك سبيلا!
‏.
‏.
انتهى أمري إذا . .
وكنت فكرت أن أحدثك اليوم -بينما أنت تغمضين/تقللين من الأثر- عن الكاتب الروسي الأشهر . . . الذي اكتشفته مؤخرا (اعذريني إن دار كل شيئ حولي كذلك . . . ربما هو موعده!)
واسمه"دستوفسكي" . . .

‏.
هل أرى ابتسامتك الآن . . نعم هو هو، ، . .
لم يسبق لي أن قرأته، وماكان لي أن أفعل لأسباب سيأتي تفصيلها مصحوبا بالشجن . . فيما بعد!

المهم أن لهذا الكاتب القديم قصة اسمها "الفقراء"

هناك 4 تعليقات:

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

نعم . . .
هل لاحظت انقطاع الكلمات . . .
أتحسبي أن الأمر انتهى بذكري لاسم القصة؟؟
‏. . . .. . .
يجب أن أذكر لك ما كانت تلك القصة، وهي غير شهيرة، تتحدث عنه!
لاسيما أني على يقين أنك لن تقرأيها!!

ولكن ما حدث أن الاتصال انقطع، ، ، . . هذه الأشياء تحدث باستمرار كما تعلمين، بالإضافة إلى أنها المرة الأولى التي أكتب لك فيها عبر هذا الوسيط من خلال الهاتف المحمول . . .
ذلك المعجزة!
‏.
ذكريني أن أحدثك عنه في مرات تالية!
‏.
‏.
ولكن "دستوفسكي" ... ياعزيزتي . . كان يتحدث عن اثنين محبين من الفقراء .. يتراسلون برسائل غرامية جميلة! . .
‏.
وكان الأطرف أن الرجل كان مسنا . . وكان ينتقد تلك المشاعر التي يشعر بها تجاه فتاته . . .
كان يدعوها صديقته!
والرسائل بينهما طويلة . . مفصلة! . . ولكنها ممتعة بحق!
‏.
‏.
كوني بخير ياعزيزتي . . .
‏.
واملأي الدنيا نورا

غير معرف يقول...

دمت دوما هذا الصديق
:)

نهر الحب يقول...

تؤ
المشكلة بقي اني بقرأ اللي بتكتبه بس بحتار

مش عارفة انت بتكلم مين بالظبط
ساعات بحس انك بتكلم المدونة
يمكن
المفروض
جايز

لأ بقي
لازم تشيل الحيرة دي وتفهمني بقي انت بتكلم مين؟؟

بالمناسبة حلوة السما بتاعتك هنا شفتها من زمان علي فكرة
:)

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

عزيزي/ عزيزتي غير المعرف . .
دمت بهذا الجوار
‏. . . . . . . .
سهاد:
تؤ . .
لاتشغلي بالك كثيرا بهذه الأمور . .
‏.
‏.
بخصوص السماء . .
هي من وحي سمائي العاااالية!

Ratings by outbrain